أخباررئيسيةسلايدر الرئيسيةكهرباء

عمار: تونس تبيع الكهرباء والغاز بالخسارة..واستعادة التوازن المالى خلال 5 سنوات

زيادة التعريفة "مستبعد" فى الوقت الحالى..واتجاه لترشيد المصروفات

 

قال رئيس الشركة التونسية للكهرباء والغاز “ستاغ”، محمد عمار، أن معدل أسعار الكهرباء سنويًا، اقل من كلفتة الحقيقية بنسبة 25%، وفي الغاز الطبيعي، أقل 50 %من كلفته الحقيقية، ما يعني أن “الشركة تبيع الكهرباء والغاز بالخسارة” بحسب تعبيره.

وتابع عمار، أن ذلك الاختلال بالتوازنات المالية للشركة، يجب أن تقوم الدولة يتغطيته وتوفير دعم مالي للشركة، باعتبار تعريفة الكهرباء والغاز مدعمة،وفقاً لما ذكرته وكالة أنباء تونس.

وتوقع رئيس الشركة التونسية للكهرباء والغاز “ستاغ”،استعادة الشركة لتوازنها المالي، خلال 5 أعوام، خاصة مع ما تمر به من أزمات مالية كبيرة

وتفاوض الشركة التونسية للكهرباء والغاز وزارتي المالية والطاقة والمناجم والإنتقال الطاقي، لدعم مخططها الاستراتيجي ،بحسب ما ذكرته وكالة انباء تونس.

وأضاف رئيس الشركة، أن الحل الأسهل هو زيادة تعريفة الفاتورة، غير أنها لن تتجه لذلك في الوقت الحالي،وتحاول ترشيد المصروفات وإيجاد مصادر لاقتناء الغاز الطّبيعي بأسعار أقل، وتفادي الإثقال المالي على كاهلها، وتأمل في تحقيق استكشافات غازية أخرى والإسراع في تطوير حقل نوارة ليدخل ذروة الإنتاج.

ولفت عمار، إلى ضرورة تطوير منظومات التصرف على غرار تركيز مشروع العدّادات الذكية والبحث في كل الطرق ذات المردودية.

وحصلت الشركة بعد مجلس وزاري مضيق، على دعم مالي بقيمة 250 مليون دينار، والحكومة السابقة، منذ بداية العام الحالي، 200 مليون دينار.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى