أخباررئيسيةسلايدر الرئيسيةعاجلغاز

تحديث – روسيا ستقلص مجددا تحميلات نفط الأورال من موانئها على البلطيق في يونيو

نقل الغاز الروسي عبر بولندا شبه متوقف

أفاد مخطط تحميل اليوم الإثنين، بأن روسيا تعتزم تقليص صادرات نفط الأورال من موانئ البلطيق بـ5% أخرى على أساس يومي في يونيو / حزيران، بعد خفضها بمقدار النصف في مايو / أيار، امتثالا لقيود الإنتاج المتفق عليها مع مجموعة منتجي أوبك+.

وافقت روسيا على خفض إلى 8.5 مليون برميل يوميا اعتبارا من أول مايو / أيار من خط أساس عند 11 مليون بموجب شروط اتفاق جديد لأوبك+ يستهدف تحقيق الاستقرار بسوق النفط.

وجرى تحديد تحميلات نفط الأورال من موانئ البلطيق الروسية عند 4.4 مليون طن لشهر يونيو / حزيران انخفاضا من 4.8 مليون طن أشارت إليها تقديرات متعاملين لشهر مايو / أيار. وعلى أساس يومي، يقل ذلك بنسبة 5% عن مستوى مايو / أيار وفقا لحسابات رويترز.

كانت خطة التحميل الأساسية لمايو / أيار، قد شهدت شحنات من موانئ البلطيق الروسية عند 4.3 مليون طن، لكن متعاملون الوا إن الصادرات ستكون أعلى بعد حدوث زيادات.

وقال متعاملون إنه جرى تحديد تحميلات نفط الأورال والخام السيبيري الخفيف من ميناء نوفوروسيسك المطل على البحر الأسود عند 1.28 مليون طن لشهر يونيو / حزيران من 1.12 مليون طن في خطة مايو / أيار.

على صعيد متصل، نقلت وكالة إنترفاكس للأنباء، عن مشغلين لخط أنابيب الغاز الطبيعي يامال-أوروبا من روسيا، والذي يعبر الأراضي البولندية، إن إمدادات الخط شبه متوقفة، وذلك بعد أيام من انتهاء أجل اتفاق نقل الغاز المبرم بين موسكو ووارسو.

يرجع اتفاق نقل الغاز بين روسيا وبولندا إلى التسعينيات وحل أجله في 17 مايو / أيار، في وقت تعمل فيه وارسو على مواءمة لوائح الطاقة لديها مع قواعد الاتحاد الأوروبي والحد من اعتمادها الذي دام لعشرات السنين على الوقود الروسي.

وأكد مشغل شبكة الغاز البولندية جاز-سيستم أنها بدأت بعد أن انتهى أجل اتفاق نقل الغاز بيع سعة في خط أنابيب يامال من خلال مزادات.

وقالت إن السعة التي جرى حجزها ليوم الأحد تقل بكثير عن الفترات السابقة وإنه “ليست هناك حاجة لأن تعمل محطات الضخ 24 ساعة يوميا في ظل تلك الطلبات المنخفضة على نقل الغاز”.

وبحسب جاز-سيستم، حجز عملاء أربعة ملايين كيلووات ساعة لكل من يومي الأحد والاثنين، مقارنة مع حوالي 12.5 مليون حُجزت ليوم السبت.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى