أخباررئيسيةسلايدر الرئيسيةكهرباء

مصر تسعى لشراء كهرباء بقدرة 200 مليار كيلوواط/ ساعة العام المالي المقبل

موازنة الشركة المصرية لنقل الكهرباء تستهدف بيع 191 مليار كيلوواط ساعة

خاص - الطاقة

قالت رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية لنقل الكهرباء صباح مشالي، إن موازنة العام المالي المقبل تهدف إلى شراء كمية طاقة قدرها حوالى 200 مليار ك.و.س خلال العام المالى 2020/2021 بقيمة قدرها حوالى 134 مليار جنيه.

جاءت تصريحات مشالي، خلال انعقاد الجمعية العامة للشركة المصرية لنقل الكهرباء، اليوم الثلاثاء، لمناقشة مشروع موازنة العام المالى 2020/2021 مع اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا.

وتهدف الموازنة، إلى بيع كمية طاقة قدرها 191 مليار ك.و.س خلال العام المالى 2020/2021 بقيمة قدرها 150 مليار جنيه، ومن المستهدف أن تبلغ إيرادات الشركة المصرية لنقل الكهرباء مبلغ 150 مليار جنيه في العام المالى المقبل، مقابل 141 مليار جنيه إيرادات متوقعة فى نهاية العام المالى الجارى، وكانت الشركة حققت إيرادات فى عام 2019 بنحو 137 مليار جنيه.

وأضافت مشالي، أنه من المستهدف أن تبلغ قيمة التكاليف والمصروفات 147 مليار جنيه في العام المالى المقبل، والمتوقع 138 مليار جنيه في نهاية العام المالى الجارى مقابل الفعلي 136 مليار جنيه في 30 يونيو / حزيران 2019.

وتسعى الشركة المصرية لنقل الكهرباء، لتنفيذ خطة استثمارية تقدر بمبلغ 112 مليار جنيه، بخلاف مايعادل 20 مليار جنيه، يتم تنفيذها ضمن المشروعات الاسترتيجية لوزارة الكهرباء والطاقة المتجددة التى تمولها الدولة.

وأوضحت الشركة أن قطاع الكهرباء المصري، يستهدف تحقيق عدد من المؤشرات بموازنة العام المالى 2020/2021 تتمثل فى تنفيذ خطة استثمارية متضمنة مشروعات الإحلال والتجديد ومشروعات الاستكمال والتوسع ومراكز التحكمات الإقليمية بقيمة 12 مليار جنيه لتحسين أداء الشبكة والمحافظة على مستوى جودة التغذية الكهربائية.

وأوضحت أنه من المستهدف أن يرتفع الحمل الأقصى ليصل إلى 32600 ميغاوات بنسبة زيادة 1.87% قدرها 600 ميغاوات عن المتوقع، وقد بلغ الحمل الأقصى الفعلي 31400 ميغاوات.

وقالت: “من المتوقع انخفاض نسبة الفقد في الطاقة من 4.07% عام 2018/2019 إلى 3.82% في عام 2019/2020″، وتستهدف الشركة المصرية لنقل الكهرباء الوصول بهذه النسبة إلى 3.8% للعام المالى 2020/2021.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى