أخباررئيسيةسلايدر الرئيسيةعاجلنفط

إيني الإيطالية تقلّص إنتاجها ونفقاتها بسبب كورونا

الإنتاج المتوقّع 1.8مليون برميل نفط مكافئ يوميًا

خفضت مجموعة الطاقة الإيطالية إيني توقّعاتها الخاصّة بالإنتاج والاستثمارات اليوم الجمعة، خاصّةً أن أزمة فيروس كورونا قد خفضت الطلب على البترول والغاز، وضربت أسعار البترول الخام، بحسب ما ذكرته وكالة رويترز.

وفي بيان للشركة حول نتائج الربع الأوّل من العام الجاري، قالت، إنها ستخفض الإنفاق حوالي 30 % هذا العام ممّا كان مقرّرًا، ومن المتوقّع أن يكون الإنتاج 1.75 مليون إلى 1.8 مليون برميل من النفط المكافئ يوميًا.

وكان الرئيس التنفيذي، كلاوديو ديسكالزي، قد أكّد أن الفترة منذ شهر مارس / آذار، كانت أكثر فترة تعقيدًا، شهدها الاقتصاد العالمي لأكثر من 70 عامًا، وتوقّع أن يكون العام الحالي معقّدًا.

ليست المرّة الأولى

في عام 2016 خفضت إيني الإنفاق الرأسمالي بواقع 20%، بعد أن مُنيت بخسائر في الربع الأخير من عام 2015، متأثّرةً بخفض لقيمة الأصول ما ارتبط بدرجة كبيرة بتهاوي أسعار النفط.

وبلغت صافي خسائرها آنذاك 8.46 مليارات يورو (9.36 مليارات دولار)، ويرجع إلى الضعف الهيكلي في سوق النفط، الذي قوّض الربحية وقيم الأصول، إضافةً إلى خفض قيمة حصّتها في سايبم للمقاولات النفطية وفرساليس للكيماويات.

مراجعة محفظة المشروعات

في الأسبوع الأخير من الشهر الماضي، قال فؤاد الكريكشي، نائب الرئيس التنفيذي لشركة إيني في الشرق الأوسط، إن الشركة الإيطالية تراجع مشروعاتها للطاقة في المنطقة، بما في ذلك تلك التي تُنفَّذ بالاشتراك مع شركة بترول أبو ظبي الوطنية (أدنوك).

تضمّ محفظة إيني في الشرق الأوسط مشروعات بأنشطة المصبّ والمنبع، في البحرين ولبنان وعمان والإمارات. وتشمل المشروعات التي ستخضع للمراجعة تلك التي تُنفَّذ بالاشتراك مع شركة بترول أبوظبي الوطنية “أدنوك”.

وأضاف خلال مؤتمر صحفي: “إنه ليس مجرّد فيروس كورونا، السوق يمرّ بهبوط مفاجئ للأسعار، بنسبة تصل إلى 50% ، لذا فإننا ننظر إلى الجانبين، هناك بالطبع تأثير للأسعار، وفيروس كورونا“.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى