أخباررئيسيةسلايدر الرئيسيةعاجلنفط

تراجع النفط يشجّع نيجيريا على تعليق دعم المحروقات

قال ميلي كياري -رئيس مجلس إدارة الشركة العامّة للبترول في نيجيريا-: إن حكومة بلاده قرّرت تعليق دعم الموادّ البترولية حتّى إشعار آخر، بسبب التراجع الحالي في أسعار النفط.
وأشار كياري، في مؤتمر صحفي عقده اليوم، إلى أن متوسّط الدعم السنوي للمنتجات البترولية يصل إلى 500 مليون دولار، مضيفًا أن النيجيريين سيدفعون سعرًا أعلى للتر البنزين في محطّات الوقود.
وأضاف أن الحكومة النيجيرية بالكاد تحصّل موارد لملء خزانة الدولة منذ بداية أزمة انخفاض أسعار النفط، موضّحًا أن السعر التجاري لبرميل النفط يصل إلى 25 دولارًا أو أعلى قليلًا، بينما حدّدت الحكومة في موازنتها العامّة متوسّط سعر برميل النفط بـ 57 دولارًا.
وأوضح أنه لهذا السبب تواجه نيجيريا صعوبات كبرى في بيع نفطها، ومخاطر هذا الوضع على الاقتصاد مرشّحة للتصاعد خلال الأسابيع المقبلة، وعلى الرغم من هذه الأزمة، لم يخفض أكبر منتج للنفط في قارّة إفريقيا معدّلات إنتاجه، وبلغت كمّية الإنتاج اليومي التي جرى استخراجها من حقول النفط حتّى 5 أبريل الجاري 2.3 مليون برميل يوميًا.
وتابع كياري: “لم نر أسعار النفط تنخفض لأقلّ من 20 دولارًا للبرميل، كما حدث الأسابيع الماضية.. لذلك فإنني على يقين من أن أسعار النفط ستستعيد توازنها”.
جدير بالذكر أن أسعار النفط الخام سجّلت ارتفاعًا اليوم الثلاثاء، بعد تصريحات الرئيس الأميركي دونالد ترمب حول خفض الإنتاج 20 مليون برميل في اليوم، وبلغ سعر برميل خام غرب تكساس الوسيط تسليم مايو 22.56 دولارًا، بينما بلغ سعر خام برنت بحر الشمال تسليم يونيو 32.15 دولارًا.
وكانت منظّمة الدول المصدّرة للنفط وشركاؤها “أوبك +” ، قد عقدت اجتماعًا يوم الأحد الماضي، عبر “الفيديو كونفرانس”، وانتهى الاجتماع بالاتّفاق على خفض الإنتاج اليومي بـ 9.7 مليون برميل بحلول مايو المقبل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى