أخباررئيسيةسلايدر الرئيسيةعاجلغازنفط

تعليق خطط تخزين النفط بعد ارتفاع الأسعار

قالت مصادر تجارية اليوم الثلاثاء، إن المتعاملين الذين يسعون إلى تخزين النفط، علّقوا خططهم هذا الأسبوع، بعد أن صعدت عقود أقرب استحقاق لخام برنت مقارنةً مع عقود الأشهر التالية، ممّا يجعل التخزين غير ذي جدوى اقتصادية، رغم فرط الإمدادات في السوق.

قفزت أسعار خام برنت لعقد أقرب استحقاق منذ يوم الجمعة، على خلفية توقّعات بأن السعودية وروسيا ربّما تبرمان اتّفاقًا لخفض الإمداد ودعم الأسعار.

ونقلت رويترز عن أشوك شارما -العضو المنتدب لشركة بي.آر.إس باكسي لسمسرة السفن في سنغافورة- قوله: “الطلب ينهار، والعرض ينهمر… السوق انفصلت تمامًا عن بدهيّات العرض والطلب.”

وتقلّص الهامش بين سعر برنت في عقود أقرب شهر وعقود ستة أشهر، بشكل حادّ، إلى خمسة دولارات للبرميل اليوم، بعد أن بلغت في نهاية مارس / آذار أعلى مستوياتها على الإطلاق عند 13 دولارًا.

وعندما تكون أسعار التسليمات الأقرب أقلّ من تسليمات الشهور التالية، فإن المتعاملين يتشجّعون لبيع النفط آجلًا للاستفادة من السعر الأعلى.

لكن أحد المصادر قال، إن الهامش الحالي غير كافٍ لتغطية تكاليف الشحن لناقلات الخام العملاقة، التي بلغ أحدث سعر لاستئجارها 69 ألف دولار يوميًا لستة أشهر، أي قرابة دولار للبرميل في الشهر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى