أخبارمنوعات

تعليق عمليات اليورانيوم الكندي بسبب “كورونا”

علّقت شركة أورانو كندا الإنتاج في مطحنة اليورانيوم في بحيرة ماكلين شمال ساسكاتشوان بكندا، وتضع العملية في الرعاية والصيانة استجابة للقلق المتزايد بشأن وباء فيروس كورونا.

وفي حين لا توجد حالات مؤكّدة للفيروس في أورانو، يجري اتّخاذ هذا الإجراء للحفاظ على صحّة وسلامة الموظفين والمقاولين ومجتمعاتهم المحلّية الأصلية، بسبب وباء فيروس كورونا.

وقد اتُّخذ القرار بالتزامن مع قرار كاميكو منجم بحيرة سيجار لوقف الإنتاج، وسيواصل الشركاء تقييم الوضع وتحديد الإجراءات المستقبلية،وأخذ قرار وقف الإنتاج في الاعتبار التحدّيات المتمثّلة في الحفاظ على جميع الاحتياطات اللازمة في ضوء التهديد الذي يشكّله COVID-19 فيروس كورونا.

وقال الرئيس والمدير التنفيذي لشركة أورانو كندا جيم كورمان: “هذا وقت صعب بالنسبة للكثيرين، ونحن نتفهّم المخاوف التي نسمعها، وسيتم وضع بحيرة ماكلين بأمان في الرعاية والصيانة في غضون الأيام القليلة المقبلة، وسنواصل تقييم الوضع، والحفاظ دائمًا على الصحّة والسلامة في المقدّمة”.

وفي حين أنه من الصعب تحديد مدّة هذا التعليق المؤقّت، يُقدَّر أنه سيستمرّ أربعة أسابيع على الأقلّ، وستعمل أورانو كندا وشركاؤها في المشروع المشترك لبحيرة ماكلين، بالاشتراك مع عملية منجم بحيرة سيجار من كاميكو، على تحديد تاريخ إعادة التشغيل والظروف في الوقت المناسب.

ومن خلال خفض عدد الأشخاص في العملية، سيجري أيضًا تقليل السفر وتجمّع العمّال وتقاربهم بشكل كبير، ممّا يسمح بإبعاد مادّي أفضل.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى